fbpx

د. علي الهزيل:” الهدم والتهجير هي اشد الوسائل وطأة وخبث”

لم تمنع الأجواء العاصفة التي تجتاح البلاد، سلطات الهدم من مواصلة اعمال التهجير والهدم في النقب الصامد، وانما تم امس هدم قرية العراقيب للمرة الـ 184 ، ويأتي هذا بعد ان صرح أعضاء الكنيست العرب عن نجاحهم في تجميد قانون كامينتس ، بعد ان اتضح بان التجميد هو جاء للتجميد أهالي النقب بالبرد القارس، بعد وجدوا انفسهم، عراة، بدون مأوى في ظل أجواء الطقس العاصفة
عن هذا الموضوع تحدث مراسلنا مع د. علي الهزيل المرشح الثاني في حزب “معا” نحو عهد جديد الذي قال:” الهدم والتهجير هي اشد الوسائل وطأة وخبث، تستعملها السلطات ضد اهلنا في النقب، وهي ممنهجة ومتواصلة لا تنتهي عند اي قرار تجميد لان السلطات المختصة حصلت على قرار محكمة سوف يستمر الهدم .
واختتم :”نحن تحت وطأة ظالم ويجب الدفاع عن حقنا بكل الوسائل الشرعية من جل ايقاف برنامج الهدم والتشريد، وانا على ثقة بان اهلنا في النقب عندهم الارادة وتنقصهم القيادة الرشيدة لإعادة حقهم في عيش متساو مع باقي المواطنين في الدولة”.

גודל פונט - حجم الخط
ניגודיות - انعكاس